مركز خدمة اللغة العربية ينفذ برنامجاً في اليوم العالميّ للغة العربيّة بالشراكة مع المؤسسات اللغوية في الجامعات السعودية

 

 

ينفذ مركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية برنامجا بالشراكة مع عدد من المؤسسات اللغوية في الجامعات السعودية بمناسبة الاحتفاء باللغة العربية في يومها العالمي، ويتضمن البرنامج تنفيذ ندوات علمية يشارك فيها عدد من المختصين في هذه الجامعات.

وأوضح الأمين العام لمركز الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي لخدمة اللغة العربية الدكتور عبدالله بن صالح الوشمي أن المركز يعد اليوم العالمي للغة العربية فرصة سنوية لترسيخ الهوية العربية الوطنية، وتوثيق الأواصر والتكامل بين الجهات العاملة في خدمة اللغة العربية، ومن هذا الأساس تواصل المركز مع عدد من المؤسسات اللغوية في الجامعات السعودية،  لتنظيم حلقات نقاشية مفتوحة حول موضوعات مهمة في مجال خدمة العربية، ودعوة الأساتذة المختصين لديهم للمشاركة بأوراق علمية في هذه الحلقات النقاشية، للخروج ببرامج عمل مشتركة.

وأضاف: ينفذ المركز ثلاث حلقات نقاش بالشراكة مع المؤسسات اللغوية في الجامعات السعودية، وهي: كلية اللغة العربية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية حيث ينفذ معها حلقة نقاشية بعنوان: (المجلات السعودية المحكّمة المتخصصة في العربية وعلومها) تتناول التنافس في جودة البحث، وضوابط إنشاء المجلات ومعايير رقيّها، وسبل التعاون بين المجلات، وسبل التكامل بين المؤسسات العلمية والمجلات، وغيرها، كما ينفذ حلقة نقاشية بالشراكة مع قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الملك سعود بعنوان: الحلقة النقاشية: (آليات الإفادة الوطنية من: الاستراتيجيات الدولية في خدمة اللغات) من خلال خبرة المتحدثين العلمية، والاستضاءة بكتاب: (الاستراتيجيات الدولية في خدمة اللغات الوطنية) الذي أصدره المركز، يتناول فيها المتحدثون محاور متعددة في الأصعدة العلمية، والإدارية، والقانونية، كما ينفذ المركز حلقة نقاشية بالشراكة مع كلية اللغة العربية والدراسات الاجتماعية بجامعة القصيم بعنوان (الإشكالات والعوائق التي تواجه تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها في المملكة العربية السعودية)، للحديث عن أبرز الإشكالات والعوائق التي تواجه تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها في السعودية من خلال رؤى وتجارب الخبراء في هذا المجال.

وفي السياق ذاته: أعلن المركز في موقع اليوم العالمي للغة العربية الذي أطلقه بالشراكة مع الهيئة الاستشارية لتنمية الثقافة العربية التابعة لمنظمة اليونسكو عن تنفيذ عدد من البرامج على المستويين المحلي والدولي بالشراكة مع عدد من المؤسسات والمنظمات في الداخل والخارج، ويتطلع إلى أن تكون هذه البرامج أساسا تنطلق منها برامج دائمة ومستمرة، ذات مخرجات نوعية تسهم في خدمة اللغة العربية.

من جهة أخرى تستمر فعاليات الدورات التي ينفذها المركز لمعلمي اللغة العربية في جمهورية موريشيوس، إضافة إلى دورة تحرير الخطابات المقدمة لمكاتب أصحاب السمو والمعالي الوزراء، وذلك ضمن خطط المركز لتعزيز استخدام العربية وتمكينها.

التصنيف الرئيسي: 
التصنيف الفرعي: 
شارك: