اللغة العربية أهميتها التداولية والحضارية ندوة في وجدة بالمغرب 26 ديسمبر 2010

ينظم المجلس العلمي المحلي لإقليم جرادة والجمعية المغربية لحماية اللغة العربية فرع وجدة ندوة علمية في موضوع : اللغة العربية أهميتها التداولية والحضارية يوم الأحد 26 ديسمبر 2010 بالمركب الثقافي بجرادة ابتداء من الساعة العاشرة صباحاً والدعوة عامة

أرضية الندوة :
يرى كثيرون أن الوظيفة الأساسية للغة هي التواصل. أي نقل معلومات وتبادل أفكار وتعزيز أدوار وتحقيق منافع اجتماعية. لكن الواقع أن اللغة هي أكبر من مجرد آلية تواصلية بل تحمل في ذاتها مقومات الوجود الإنساني وتميزه .
مما يجعل من الدفاع عن اللغة وحمايتها دفاعا عن الوجود الإنساني .
وترتبط حياة اللغات بحمايتها، حيث أضحى احتكاك اللغات أو تصادمها واقعا مطروحا بتحدياته ومفارقاته. فعلى الصعيد الدولي، نعيش وضعا خاصا يفرض أحادية لغوية مهيمنة، ويقر، على الصعيد الوطني، تعددا لغويا متوازنا أحيانا ومختلا أحيانا أخرى. وفي هذا الوضع، قد تضيع الحقوق اللغوية، ويغيب الأمن اللغوي. فلغات كثيرة اندثرت، وأخرى عطلت عن أداء وظائفها، أو وقع تحول لغوي من لسان وطني إلى لسان أجنبي. ومجرد تصنيف لغة معينة ضمن اللغات الحية لا يؤكد استمرار التكلم بها، ما لم تتخذ إجراءات عاجلة لإنعاشها والمحافظة عليها. وتطرح حماية اللغات باستعجال، ولا تقل هذهالحماية عن حماية سيادة الأوطان ومقدساتها.
واللغة العربية اليوم، ورغم أنها تأتي في المرتبة السادسة من ضمن ثمان لغات يستعملها نصف البشرية (بعد الصينية والإنجليزية والهندية والإسبانية والروسية وقبل الفرنسية)، تجد نفسها محاصرة داخل الوطن العربي نفسه ببعض اللغات الأجنبية التي ينقل من خلالها العلم والتقانة وجانب من مواد التدريس وبها تتكلم وسائط الإعلام بمعناها الواسع وتقنيات التواصل بمختلف أنواعها وأشكالها .
وعلى صعيد آخر، يبدو استيعاب اللغة العربية لمستحدثات العلم والتقانة والفكر والأدب في عصرنا قليل جدا من خلال ما تظهره حركة الترجمة إلى العربية من آثار علمية وأدبية وفكرية أجنبية. كما أن تطوير تدريس اللغة العربية تحد آخر يتعيّن على الوطن العربي مجابهتها. فالشكوى من تدني مستوى الطلاب في اللغة العربية ومن عزوف جانب من الشباب عن إيلائها الأولوية في اهتماماتهم الدراسية، فضلا عن ضرورة إعادة النظر في مناهجها وطرائق تدريسها وربطها بالتقنيات الجديدة في مجال الاتصال والمعلومات وتأهيل مدرسي هذه اللغة، يضع مادة اللغة العربية ضمن أولويات مراجعة النظم التربوية في الوطن العربي، باعتبار الدور الذي تنهض به العربية في تعزيز الهوية وتثبيت الشعور بالانتماء وسط تهديد العولمة الثقافية للهويات والخصوصيات الثقافية.
وفي هذا السياق ، يعتزم المجلس العلمي المحلي لإقليم جرادة، بتنسيق مع جمعية حماية اللغة العربية فرع وجدة تنظيم ندوة علمية لمناقشة هذه القضايا وما يرتبط بها، من خلال البرنامج التالي:

من الساعة 9.30 إلى 10.00
عرض شريط تعريفي بأنشطة المجلس العلمي

الجلسة الافتتاحية :
من الساعة 10.00 إلى 10.30
الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم
كلمة رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم جرادة
كلمة رئيس الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية فرع وجدة
كلمة اللجنة التنظيمية
حفل استقبال على شرف الحاضرين .

--الجلسة العلمية :
رئيس الجلسة : د. فؤاد بوعلي
من 10.30 إلى 10.50
دور العلماء في حماية اللغة العربية
د. مصطفى بنحمزة
رئيس المجلس العلمي المحلي لوجدة
من 10.50 إلى 11.10

اللغة العربية وتنمية الوعي الجماعي
د.عبد الرحيم بودلال
جامعة محمد الأول وجدة

من 11.10 إلى س 11.30
واقع اللغة العربية وسبل النهوض بها
د.إدريس بوكراع
جامعة محمد الأول وجدة
من 30 .11 إلى 11.50
أهمية اللغة العربية ومقوماتها
د. عمر آجة
جامعة محمد الأول وجدة

من س 11.50 إلى 12.30
منــاقشة :

المؤسسات المشاركة :
 المجلس العلمي المحلي لإقليم جرادة
 الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية فرع وجدة،
--
مع تحيات الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية
للتواصل:
associationarabeoujda@gmail.com

التصنيف الرئيسي: 
التصنيف الفرعي: 
شارك: