الملتقى الدولي: التعليم الخاص في الجزائر والعالم العربي، فلسفته، عوائقه، حدوده- الجزائر 

الملتقى الدولي: التعليم الخاص في الجزائر والعالم العربي، فلسفته، عوائقه، حدوده 26 - 27 نوفمبر 2017 : قسم علم النفس والفلسفة- كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية-  جامعة الجلفة - الجزائر
 تكفلت الدول العربية منذ استقلالها بضمان التعليم لأبنائها، واعتبرت ذلك واجبا ينبغي عليها الوفاء به، خاصة في ظل التركة الاستعمارية الرهيبة في هذا المجال، حيث انتشرت الأمية والجهل في أوساط الشعوب العربية، شيبها وشبابها، رجالها ونسائها، فكان من الطبيعي أن تتحمل الدول مسؤولية ضمان التعليم لأبنائها، تحقيقا للعدالة الاجتماعية.
 واستمرت الدول العربية على هذا الحال، تبنى المدارس و تشيد الجامعات، وتكوّن المدرسين والمربين، وترصد الأموال الطائلة لأجل ذلك، إلى أن استطاعت أن تحقق قدرا لا بأس به من التعليم لأبنائها، وتصل إلى أرقام جيدة من حيث نشر التعليم وتوفيره، واعتبر ذلك بحق مفخرة لكثير من الدول العربية على غرار الجزائر التي استطاعت أن تحقق انجازات كبرى في هذا الإطار. 
 لكن، ومع مرور الزمن، وإقبال العرب على التعليم بشكل لافت، وبالتوازي مع ارتفاع معتبر للكثافة السكانية، أصبح هناك ضغط شديد على المدارس العمومية التي أصبحت تجد صعوبات جمة في تلبية الطلب الاجتماعي على التعليم، وهو ما انعكس لاحقا على نوعيته وجودته. 
 أدى هذا الوضع إلى تبلور حاجة ملحة لفتح التعليم أمام المبادرات الخاصة للمساهمة في تحسين جودة التعليم وتخفيف العبء المادي على الحكومات العربية، مع تفاوت بين هاته الحكومات في ذلك، فهناك من خطا خطوات متقدمة في هذا المجال، وهناك من انطلق بحذر وبطء على غرار الجزائر. 
 لقد أصبح التعليم الخاص ضرورة ملحة للرفع من مستوى التعليم أولا، وتخفيف الحمل على المدرسة العمومية المنهكة بفعل التدفق الهائل لطلبة التعليم والمعرفة. 
 لقد أصبح التعليم الخاص واقعا معاشاً في أغلب الدول العربية، مثل الجزائر التي فتحت الباب، في إطار إصلاح المنظومة التربوية، لإنشاء مؤسسات خاصة للتربية والتعليم، لذلك جاء تنظيم هذا الملتقى من أجل وضع رؤية استشرافية تنظمه وتضبطه حتى يكون دعما للتعليم العمومي وليس ندا له. 
محاور الملتقى: 
1– فلسفة التعليم الخاص: المفهوم، الأسس، الأهداف، الضوابط. 
2 – الحاجة إلى تعليم خاص. 
3 – العلاقة التكاملية بين التعليم العموم والتعليم الخاص. 
4 – عوائق التعليم الخاص في البلاد العربية. 
5 – واقع التعليم الخاص في الجزائر. (التعليم العام. التعليم العالي). 
6 - التعليم الخاص وإشكالات المواطنة والهوية. 
شروط المشاركة: 
- أن لا يكون البحث قد قدم في ملتقى علمي سابق أو نشر من قبل. 
- أن يكون للبحث علاقة بأحد محاور الملتقى. 
- أن يتوفر في البحث شروط البحث العلمي ومعاييره. 
– يتقدم الباحث بملخص لا يتجاوز صفحة واحدة ضمن محاور الملتقى، و يرسل الملخص عبر البريد الإلكتروني مرفقاً بالسيرة الذاتية.
- نوع الخط TraditionalArabic  مقاس 14 للمتن 12 للهامش.  
- تر سل الملخصات والمداخلات عبر البريد الإلكتروني التالي: boumana76@yahoo.fr 
- احترام الآجال المحددة لإرسال الملخصات والبحوث. 
-أن لا تقل صفحات البحث عن 15 صفحة ولا تزيد عن 30 صفحة بما في ذلك الهوامش والمراجع 
تواريخ الملتقى: 
 إرسال الملخصات قبل 10 سبتمبر 2017 
 الرد على الملخصات المقبولة: 25 سبتمبر 2017 
 إرسال المداخلات كاملة قبل 25 أكتوبر 2017 
 الدعوة النهائية لحضور الندوة: 10 نوفمبر 2017 
ملاحظة: تكاليف الإيواء والإطعام والنقل يتحملها المشاركون في الملتقى. 
الرئيس الشرفي للملتقى: أ.د برزوق بلقومان (مدير الجامعة). 
المشرف العام على الملتقى: د. برابح محمد الشيخ (عميد الكلية).
رئيس الملتقى: د. بومانة محمد. 
رئيس اللجنة العلمية للملتقى: د. بوصالحيح حمدان. رئيس اللجنة التنظيمية: د. بن شريط عبد الرحمن. 
استمارة المشاركة: في ملف مرافق.
وبقية التفصيلات عن الملتقى في ملف مرافق.

الجهة المنظمة: 
جامعة الجلفة - الجزائر
المدينة: 
الجلفة
رسوم المشاركة: 
برسوم: التفصيلات المرافقة
المجموعة: 
Group
العدد المتاح للتسجيل: 
200
هل بيانات الفعالية مكتملة؟: 
لا، غير مكتملة البيانات